أفيال تحل ضيوفاً على فندق

يظهر في هذا الفيديو الرائع وبالتأكيد غير الاعتيادي قطيع من الأفيال البرية تعبر ردهة إحدى الفنادق الراقية في زيمبابوي … وما يدعو إلى الاستغراب هو أن القطيع نفسه يقوم بتلك الزيارة إلى الفندق ذاته مرة واحدة كل عام.

يقود قطيع الفيلة أنثى اسمها (ونكي طسك) وذلك في مهمة يتوجه خلالها القطيع عبر ردهة في الفندق إلى بستان لشجر المانغا. وعندما يحين الوقت تقرر قائدة القطيع بفطرتها أن ثمار المانغا قد نضجت ، فينطلق القطيع في هذه رحلته إلى الفندق للاستمتاع بتناول ما لذ وطاب من تلك الثمار اللذيذة.

تدرك الأفيال تماماً أن هناك احتراماً متبادلاً بينها وبين البشر المتواجدين في الفندق ، فهم لا يضايقونها ، والأفيال بدورها تثق أنها ستكون في مأمن خلال تناولها لثمار المانغا.

بعد قطف وأكل الكميات التي تشتهيها من ثمار المانغا يحين الوقت للاسترخاء ، ويأخذ قطيع الأفيال البرية قسطاً من الراحة تحت ظلال شجار المانغا ، إلى أن يأتي موعد العودة إلى الغابة من حيث أتوا. وإذا تصادف أنك كنت من نزلاء الفندق في ذلك الوقت ، فحتماً سيكون ذلك الحدث مشهداً لن تنساه طيلة حياتك.

بواسطة راديو بيتنا

إذاعة كندية ناطقة بالعربية تبث برامجها على مدار 24 ساعة يومياً. تتخذ من مدينة وندسور مركزاً لها. تعنى بالشؤون الفنية والاجتماعية والاقتصادية ، وشؤون المهجر وعالم الاغتراب.