متحف زبالة نيويورك

• في الطابق الثاني من موقف السيارات داخل المبنى الذي يضم هيئة الصحة العامة للحي الشرقي في مدينة هارلم بنيويورك ، يوجد متحف غير مفتوح للجمهور يضم آلاف القطع المنتقاة التي رماها سكان نيويورك وتخلّصوا منها في “الزبالة” على مدى ثلاثة عقود.

قام بجمع هذه القطع نيلسون مولينا وزملاؤه العاملون بجمع النفايات والزبالة في بلدية نيويورك ، حيث عمل مولينا على إصلاح بعضها وتنظيمها بحرص شديد في مجموعات تعكس حكاياتها وخلفياتها المختلفة.

تسكن هذه المعروضات غير الاعتيادية “متحف الزبالة” كما يسميه مولينا، ويقول إنه غير مسموح له باقتناء أي من هذه القطع التي يتم العثور عليها ، لذلك فإنه يفضّل عرضها في هذا المتحف غير التقليدي والذي يأمل أن يتحوّل يوماً ما إلى مقصد عام يستمتع بمقتنياته الجميع.

بقلم ماغي أيوب

بواسطة راديو بيتنا

صوت المهاجر العربي يبث على مدار 24 ساعة يومياً. يتخذ من مدينة وندسور الكندية مركزاً له وُيعنى بالشؤون الفنية والاجتماعية والاقتصادية وعالم الاغتراب.