الأخبار الزائفة

من الأخبار الزائفة التي تروجها بعض المواقع على الإنترنت سواء الأجنبية أو العربية التي لا تتحرى الدقة ولا تتبع الأثر السليم ، هو خبر زائف مفاده أن مربية أمريكية تدعى لطيفة براون من مدينة سينسيناتي بأوهايو ، أدخلت طفلاً في منطقة حساسة من جسمها ، وعندما علّق الطفل بداخلها ، اتصلت بشرطة النجدة الذين ظنوا أنها تمر بحالة ولادة متعسرة فأرسلوا إليها سيارة إسعاف.

وبحسب القصة الزائفة فوجئ الطاقم المسعف بأن لطيفة لم تكن في حالة ولادة ، وعند فشلهم في استخراج الطفل قاموا بنقلهما إلى المستشفى حيث تم فصلهما بنجاح ، لتقوم الشرطة لاحقاً باستجوابها فتعترف بفعلتها معللة إياها برغبتها في معرفة شعور الولادة بعد أن أخبرها طبيبها بأنها لن تنجب أطفلاً في حياتها. 

يشار إلى أن مثل هذه الأخبار الزائفة وغير المنطقية قد أصبح من السهل مؤخراً الإبلاغ عنها على الفايسبوك لاسيما إذا كانت تتعلّق بمواضيع سياسية أو اقتصادية ، وذلك في ظل الجدل الذي طال الانتخابات الأمريكية الأخيرة والمزاعم المتعلّقة حول تدخل روسيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي وتأثيرها في العملية الانتخابية بأمريكا.

حسام مدقه

بواسطة راديو بيتنا

صوت المهاجر العربي يبث على مدار 24 ساعة يومياً. يتخذ من مدينة وندسور الكندية مركزاً له وُيعنى بالشؤون الفنية والاجتماعية والاقتصادية وعالم الاغتراب.