حزام أمان فولفو

لربما صادفت وأنت تجري بحثاً للعثور على سيارة أحلامك سيارة من طراز فولفو. تلك السيارة السويدية الصنع التي تتميز بكونها واحدة من أكثر السيارات أماناً في العالم ، والتي لربما شاهدت إحداها تسير في شوارع مدينتك. لكن ربما لم تسمع على الأرجح بأن مُصنّعي تلك السيارة كان لهم الفضل في اختراع حزام الأمان الثلاثي المحاور الأول من نوعه في العالم.

في عام 1959 ابتكر أحد مهندسي شركة فولفو ويُدعى نيلز بولين (في الصورة أعلاه) حزام أمان جديد من ثلاثة محاور ، خلال حقبة كان فيها الطيارون وسائقو سيارات السباق يرتدون سترات خاصة مؤلفة من ألجمة وأحزمة صُممت لتثبيت صاحبها في مكانه ، أما أحزمة الأمان في السيارات التجارية العادية فكانت بدائية التصميم (أشبه بتلك المستخدمة في مقاعد طائرات اليوم) وذات محورين تلتف حول خصر الراكب. غير أن تلك الأحزمة كان ضررها أحياناً أكثر من نفعها خلال حوادث السيارات.

يعود السبب في سرعة تبني وانتشار حزام الأمان ثلاثي المحاور إلى أن شركة فولفو ارتأت جعل براءة اختراعها مفتوحة لجميع مُصنّعي السيارات حول العالم لاستخدامه ضمن تصميماتهم ، حيث اعتبرت فولفو أن قيمة اختراعها ستكون أكبر بكثير إذا إعتُبر اختراعها أداة مجانية هدفها إنقاذ أرواح الناس بدلاً من كونه شكلاً من أشكال الربح التجاري. وفي هذا الشأن يقول مدير شركة فولفو آلن دسل:

“إن قرار فتح براءة اختراع حزام الأمان الثلاثي المحاور كان تجسيداً للرؤية المستقبلية التي تتوافق مع مبادئ السلامة التي تلتزم فولفو بتوجيهاتها …”

نلز بولين ، مخترع حزام الأمان ثلاثي المحاور ، قُلد الميدالية الذهبية من أكاديمية العلوم الهندسية السويدية الملكية عام 1999 ، كما تم تخليد اسمه في قاعة مشاهير صناعة السيارات. بولين وهو مهندس طيران سابق لدى شركة SAAB والذي تخصص في تصنيع المقاعد المقذوفة من الطائرات الحربية ، كان يدرك أهمية أن يتمكن حزام الأمان من امتصاص قوة الصدمة التي يتعرض لها جسد الراكب ، وفي الوقت نفسه ضرورة أن يكون سهل الاستخدام بحيث يستطيع طفل صغير ربط حزام الأمان بنفسه. وقد تجسدت فكرته تلك على شكل حزام للخصر مضافاً إليه حزاماً مائلاً موازياً للصدر. كما أرسى الحزام في نقطة متدنية الارتفاع بجوار الكرسي ليشكل حزام الأمان الجديد شكل V قاعدته مثبتة في أرضية السيارة ، وبموجب هذا التصميم بقي حزام الأمان في مكانه دون أن يتحرك تحت أي وطأة.

ووفقاً للإحصائيات التي نُشرت خلال الاحتفال بالذكرى السنوية الخمسين لحزام الأمان الثلاثي المحاور ، فقد نجح هذا الاختراع في إنقاذ ملايين الأرواح حول العالم ، كما أسهم في منع المزيد من الإصابات البالغة ، وفي تقليل إمكانية الإصابة أو الموت خلال حادث السيارة بنسبة 50%. وبالتالي يبقى حزام الأمان ثلاثي المحاور  أكثر الاختراعات الخاصة بالسلامة نجاحاً في تاريخ صناعة السيارات.

إن كل سيارة يتم تصنيعها اليوم تستخدم أحزمة الأمان ثلاثية المحاور ، والتي تنحدر من التصميم الأساسي لحزام الأمان ثلاثي المحاور الذي استخدم للمرة الأولى في سيارة فولفو طراز PV544 عند وصولها إلى إحدى صالات العرض ببلدة كرستيانستاد في السويد. في المرة المقبلة التي تصعد فيها إلى سيارة أحلامك أو تلك العزيزة التي تقتنيها حالياً ، لا تنس إلقاء نظرة على أحزمة الأمان ثلاثية المحاور فيها.

بواسطة حسام مدقه

إعلامي لبناني كندي حائز على شهادتي الليسانس في اللغة الانكليزية وآدابها من جامعة بيروت العربية ، وفي علوم الاتصال ووسائل التواصل والسينما من جامعة وندسور الكندية. أتم دراسته الإعدادية والثانوية بين القاهرة ودبي. عمل مترجماً متفرغاً في تلفزيون المستقبل ومع عدد من شركات الدوبلاج المرموقة في لبنان ودول عربية أخرى.